Home الجنس والدين اداب الجماع و اداب العلاقة الحميمة بين الازواج

اداب الجماع و اداب العلاقة الحميمة بين الازواج

12 second read
0
0
120

يمكن كتير من المتزوجين حديثا او قديما مش عارفين اداب العلاقات الحميمة بينهم

موقعنا ازواج وزوجات حيعرفكم اداب العلاقات الجنسية بين الزوجين من الناحية الدينية

اداب الجماع فى الاسلام

 

اداب الجماع و اداب العلاقة الحميمة بين الازواج

كيف تدخل الفرحة لقلب زوجك

المرحلة الاولى ما قبل الجماع

1- ادخل على زوجتك المنزل بقبلة رائعة وهدية صغيرة غير مكلفة على الاطلاق مثل وردة واحدة صغيرة او قطعة شيكولاتة اومصاصة أو أي قطعة من الحلوى تحبها زوجتك (لن تكلفك الكثير) 2- اعلم زوجتك بطريقة غير مباشرة برغبتك في مضاجعتها وذلك بالقيام ببعض الافعال الدالة على ذلك مثل :
– قم بالاستحمام وحلاقة ذقنك
– تعطر بعطر تحبه زوجتك
– داعب زوجتك اثناء اعداد الطعام مثلا بالكلام وبملامسة جسدها – اقترح عليها ان تلبس ملابس داخلية تحب ان تراها بها وتتعطر بعطر تحبه انت
– غير ذلك من الاشياء التي تهيئ زوجتك لهذه الليلة 3- حاول ان تهيئ المكان والجو المناسب للقاء وذلك عن طريق : – اختار مكان هادئ وحاول تغير مكان اللقاء المعتاد بان تغير الغرفة او السرير وجرب مكان جديد ولو يكن ارضية الغرفة – حاول تعطير المكان ان امكن دلك
– اترك اضاة خافتة وجميلة ويفضل الشموع
– شغل موسيقى هادئة وحالمة تحبها انت وزوجتك
– قم بمساعدتها في تجهيز العشاء
– تعشيا سويا في هذا الجو الجميل وددلها ولاعبها اثناء العشاء ويفضل ان يكون العشاء خفيفا محببا للطرفين
– لا تجامع زوجتك بعد العشاء مباشرة بل انتظر ساعتين على الاقل لانك بعد الاكل ستشعر بتخمة وبتكاسل وسيؤثر ذلك بشكل كبير على اداؤك الجنسي ومن الممكن ان ترقصا سويا بعد العشاء او تحتسيا اي من المشروبات كالشاي او العصائر ومن الممكن ايضا ان تتجاذبا اطراف الحديث في اشياء جميلة كذكرياتكم المشتركة ايام الخطوبة وماشابه ذلك وابتعد نهائيا عن الحديث عن العمل او الاولاد او اي نوع من المشاكل
– من الممكن ان تنام ساعة بعد الاكل مباشرة اذا شعرت بالتعب او الكسل فالنوم سوف يجدد نشاطك
– بعد ان يمر ساعتين على الاقل من تناول العشاء وقد تهيأت وهيأت زوجتك لبدء اللقاء

المرحلة الثانية : وقت الجماع :

عليك ان تعرف ان المرأة تختلف تماما عن الرجل في كيفية استثارتها واستمتاعها بالعملية الجنسية فحين ان الرجل يثار سريعا بمجرد اللمس ويمتعه اكثر الايلاج فالمرأة تثار اكثر بالكلام وبالمشاعر وبالاحضان والقبلات ولايمتعها الايلاج بدون ذلك واليك بعض النصائح
– ابدء مع زوجتك بالكلام وذلك بان تمتدح مفاتن جسدها واظهر لها حبك بالكلام وعليك ان تكرر عليها كلمة بحبك وبعشقك وكلام مثل ذلك وبالغ في ذلك وكرره كثيرا ولا تمل
– في اثناء ذلك احضن زوجتك بحرارة وضمها اليك والى صدرك واشعرها بالاحتواء كأنها طفل في حضن امه
– قبل زوجتك كثيرا وعليك بالقبلة العميقة في الفم والتي يتلامس فيها اللسان والشفتين واللعاب والاسنان وعليك تعلم فن القبلة فانها من اكثر الاشياء التي تثير المرأة
– ساعد زوجتك بحرفية واثارة في خلع ملابسها وحاول اثناء ذلك ان تتلمس جميع اجزاء جسدها واجعلها ايضا تساعدك في خلع ملابسك فهذا يثيركما معا
– عليك ان تعرف مواطن اثارة زوجتك فلكل امرأة مكان في جسدها يثيرها بشدة وهناك اماكن مشتركة لمعظم السيدات مثل الرقبة وخلف الاذن والثديين والفم والسرة وبين الفخذين فأهتم كثيرا بموطن اثارة زوجتك
– ابدا اثارتك لزوجتك تدريجيا فابدء بالاماكن الاقل اثارة فالاكثر وهكذا
– قبل ما تستطيع من جسد زوجتك فهذا يسعدها ويثيرها كثيرا – داعب الاعضاء التناسلية لزوجتك بيدك فهذا يثيرها
– خذ وقتا كافيا للمداعبة وفعل السابق ولا تقم بالايلاج الا بعد ان تتأكد تماما من ان زوجتك وصلت الى قمة الاثارة وهذا له دلالات كثيرة
– في هذا الوقت تكون انت قد وصلت لكامل الانتصاب والاثارة فقم بالايلاج برفق وببطء
– عليك ان تتعلم الكثير من اوضاع الجماع (موضوع كبير يطول شرحه) واختار ما يناسبكما واحرص على تغير وضع الجماع في المرة الواحدة باستمرار (الطريقة الواحدة تصيب الزوجان بالملل)
– جرب الكثير من الاوضاع واستشعر ايهما يثير زوجتك اكثر وقم به بين الحين والاخر
– حاول ان تصل بزوجتك الى هزة الجماع وانت في مرحلة القذف فما اجمل ان يتم الاثنين في ذات الوقت (جسد المرأة كله ينتفض) ولو استطعت ان تصل لهزة الجماع اكثر من مرة فهذا نجاح عظيم

المرحلة الثالثة : ما بعد الجماع

– قبل زوجتك بشدة واحضنها بكلتا يديك وضمها الى صدرك واشعرها بحنانك بعد الانزال ولا تقم بشكل يحسسها انك كنت في مهمة وانتهيت منها
– اكمل كلام الحب والغرام وانتما مسترخيان
– لا …
– لا تخرج قضيبك بسرعة بل تمهل حتى يعود لحجمه قبل الانتصاب وامسح ما تبقى به من مني على جسد زوجتك
– تناولا كوبين من العصير قد تم اعدادهما مسبقا (قبل اللقاء) ويفضلوجودهما بجواركما واسق زوجتك من كوبك

أخيرا :

انتظر فترة قصيرة من الوقت واذا وجدت في نفسك نشاط لتكرار الجماع فعاود مرة اخرى فبإمكانك مجامعة زوجة اكثر من مرة في اللقاء الواحد وهذا سوف يسعدك ويسعدها
وبعد الانتهاء اخلدا للراحة والنوم سويا وستشعر بهدوء وراحة وحاجة للنوم لم تشعر مثلها من قبل

نصائح هامة لك ايها الزوج :

1- لا تجامع زوجتك نهائيا وانت مجهد بدنيا
2- لا تجامع زوجتك نهائيا وانت مشغول ذهنيا او مشغول الفكر
3- ابعد عن ذهنك التفكير في اي شئ غير زوجتك وليلتك انسى العمل والاولاد والمشاكل
4- لا تجامع زوجتك وانت متخم بالاكل او بعد الاكل مباشرة فهذا سيتعبك ويضعف انتصابك
5- لا مانع من استخدام العقاقير الطبية الحديثة تحت اشراف طبي كالفياجرا وغيرها فهي تحسن من الاداء الجنسي وتساعد على انتصاب قوي وتأخر في القذف وتساعد في اعادة الانتصاب مرة اخرى بسرعة من ما يكسبك ثقة في نفسك
6- اهتم بالنظافة الشخصية ورائحتك ورائحة فمك
7- اهتم بتغير مكان الجماع من وقت لاخر واهتم ايضا بتغير وضعية الجماع حتى لا تشعرا بالملل
8- لا تثبت يوما محددا اوميعاد للجماع ولكن عندما تشعر انك او زوجتك في حاجة اليه
9- زوجتك مخلوق ضعيف عاملها برفق وحنان واشعرها انك تريد امتاعها اكثر من ما تريد لنفسك
10- املء بيتك بالحب والرحمة والمودة والمعاملة الحسنة ولا تنسى الهدايا البسيطة فكل هذه الاشياء مفتاح للقاء زوجي ممتع
11- لا تنس اتباع الهدي الاسلامي في امور حياتك ومنها الجماع ولا تنس دعاء الجماع

 

آداب المعاشرة الجنسية في الإسلام

القصد من هذا الموضوع أن نعطي تفصيلات عن طبيعة العلاقة بين الزوجين، ولكننا نحب أن نشير إلى بعض المباديء الرئيسية في السلوك الجنسي بين القرينين.
1 ـ لا توجد علاقة جنسية خارج عقد الزوجية في الإسلام الذي يعتبر عقداً مقدساً مقدساً وإرادياً بين المرأة والرجل يتم باسم الله وعلى بركة الله. ولا يسمح الإسلام بحال بعلاقات جنسية خارج هذا الإطار.

2 ـ الزوج والزوجة هما خليفتان لله في الأرض وعليهما أن يطيعا أوامر ربهما كما وردت في القرآن الكريم والسنة المطهرة.

3 ـ تهدف العلاقة الجنسية بين الزوجين إلى:
ـ التكاثر
ـ إشباع الرغبة الغريزية للطرفين
ـ تبادل الحب والعواطف
ـ الشعور بالدفء وحرارة العلاقة بين الزوجين .
ـ بناء حياة زوجية سعيدة ومستقرة ومتجانسة لصالح الأسرة والمجتمع.

4 ـ العلاقة الجنسية بين الزوجين يؤجر عليها الزوجان في الآخرة، فعن أبي ذر رضي الله عنه أن أناساً من أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم قالوا للنبي صلي الله عليه وسلم: يا رسول الله ذهب أهل الدثور بالأجور. يصلون كما نصلي ويصومون كما نصوم، يتصدقون بفضول أموالهم. قال: “أوليس قد جعل لكم ما تصدقون؟ إن بكل تسبيحة صدقة. وكل تكبيرة صدقة. وكل تحميدة صدقة. وفى بضع أحدكم صدقة” قالوا: يا رسول الله آياتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر؟
قال: “أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيها وزر؟ فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر”.

5 ـ يجب ان يبتدي الجماع بين الزوجين بالدعاء الوارد عن النبي صلي عليه وسلم: ” باسم الله، اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا، فإن قضي الله بينهما ولداً، لم يضره الشيطان أبداً.”

6 ـ يجب أن تتم العلاقة الجنسية في صورة كاملة من الحياء والملاطفة والملاعبة وأن يتصرف كل منهما مع الآخر تصرف اللياقة والكياسة ، ولا يتعجلا الاتصال الجنسي قبل مقدمات من الحب والعطف والحنان.

والاستعداد النفسي والتحضير العاطفي خير سبيل للبلوغ بين الزوجين معاً الإشباع المطلوب … وإلي ذلك يشير الرسول صلي الله عليه وسلم بقوله : ” لا يقعن أحدكم على امرأته كما تقع البهيمة، وليكن بينهما رسول، قيل وما الرسول يا رسول الله ؟ قال: القبلة والكلام”

7 ـ يجب أن تتم العلاقة الجنسية بين الطرفين في سرية تامة وبعيدة عن أعين الناس وسمعهم ومراقبتهم، ولا يجوز لأحدهما أن يفشي أي شيء من أسرار علاقته الجنسية مع الأخر. فعن أسماء بنت يزيد أنها كانت عند رسول الله صلي الله عليه وسلم والرجال والنساء قعود ، فقال: ” لعل رجلاً يقول ما يفعل بأهله! ولعل أمرأة تخبر بما فعلت مع زوجها “! . فأرم القوم ( أي سكتوا ولم يجيبوا )، فقلت اي والله يا رسول الله. إنهن ليفعلن ، قال : ” فلا تفعلوا ! إنما ذلك الشيطان لقي شيطانه في طريق فغشيها ، والناس ينظرون .

8 ـ يمكن للرجل أن يأتي زوجته بالهيأة والكيفية التي تلائمهما وبالوضعية التي تؤدي إلى إتمام العمل الجنسي الكامل . ويجب أن ينتبه إلى أن الإسلام يحرم أن يأتي الرجل زوجته في دبرها لقوله عليه الصلاة والسلام : ” لا ينظر الله إلى رجل يأيت امرأته في دبرها.

9 ـ لا يجوز أن يأتي الرجل زوجته وهي حائض أو في النفاس بعد الولادة ، ويسمح الإسلام بما وراء ذلك من التقبيل واللمس وما شابه … إلخ . لقوله عليه الصلاة والسلام السابق ، ولما رواه أبو داود والبيهقي : ” كان رسول الله صلي الله عليه وسلم إذا أراد من الحائض شيئاً ألقي على فرجها ثوبا ثم صنع ما أراد “.

10 ـ على الرجل أن يعامل زوجته بكل عطف وحنان ، وخاصة حينما تأخذها آلام الحيض أو يعتيرها مرض آخر ، ويمتنع عن إيذائها ويكبت جماح شهوته حتى تبرأ من كل أوجاعها وقد قال عليه الصلاة والسلام : ” خيركم خيركم لأهله ، وأنا خيركم لأهلي “.

11 ـ يؤدي الجماع إلى جنابة الزوجين ، وعليهما أن يتطهرا ويغتسلا بعد كل جماع . وكذلك على المرأة أن تغتسل بعد الانتهاء من دورة الحيض أو تنتهي من النفاس ، لان ذلك يمنعها من أداء بعض العيادات كالصلاة وحمل المصحف .
يقول الله تعالي : ” وإن كنتم جنبا فاطهروا ” [ سورة المائدة : الآية 6 ] ويقول الله عز وجل : ” يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكاري حتى تلعموا ما تقولون ولاجنبا إلا عابري سبيل حتى تغتسلوا ” ] [ سورة النساء : الآية 43 ] .

وعن أبي هريرة عن النبي صلي الله عليه وسلم قال : إذا جلس بين شعبها الأربع ثم جهده فقد وجب الغسل .

ولقوله صلي الله عليه وسلم : ” إذا التقي الختانان فقد وجب الغسل وإن لم ينزل “.

12 ـ ويستحب للمرء إذا أراد معاودة جماع زوجته أن يتوضأ وضوءه للصلاة بين الجماعين ، وكذلك إذا أراد النوم غسل ذكره وتوضأ ثم نام .

فقد جاء في صحيح مسلم ان النبي صلى الله عليه وسلم قال : ” إذا أتي أحدكم أهله ثم أراد أن يعود ، فليتوضأ وضوءه للصلاة ” .

وعن عائشة رضي الله عنها قالت : ” كان رسول الله صلي الله عليه وسلم إذا أراد أن يأكل أو ينام وهو جنب ، غسل فرجه وتوضأ وضوءه للصلاة .”

13 ـ لا يجوز للمرأة أن تمتنع عن طلب زوجها للجماع بدون عذر مقبول فقد ورد في صحيحي البخاري ومسلم أن صلي الله عليه وسلم قال : ” إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه ، فلم تأته ، فبات غضبان عليها لعنتها الملائكة حتى تصبح ” وبالمقابل فإن على الرجل ان لا ينسي أن لزوجته عليه حقاً في تلبية حاجتها الجنسية .

14 ـ لايجيز أكثر علماء المسلمين الاستمناء باليد استناداً لقوله تعالي : ” والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم أو ما ملكت إيمانهم فإنهم غير ملومين فمن ابتغي وراء ذلك فأولئك هم العادون [ سورة المؤمنون : الآية 5 ـ 7 ] .

بينما يري الإمام أحمد ابن حنبل والإمام ابن حزم جواز الاستمناء باليد في حالتين : أولاهما أن يفعل ذلك خشية أن يقع في الزنا ، والثانية ضيق ذات اليد التي تمنعه من الزواج . ومع ذلك فقد ورد ان النبي صلي الله عليه وسلم في حضه على الزواج أنه قال : ” يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ، ومن لم يتسطع فعليه بالصوم ، فإنه له وجاء ” [ رواه البخاري ومسلم ] .

15 ـ الاسترقاق والجلد و السادية وكل ما يؤدي إلى التلذذ الجنسي بصورة منحرفة وعنيفة ، كل ذلك يتنافى مع ما تهدف إليه العلاقة الجنسية النبيلة بين المرء وزوجه .

16 ـ عندما تخالط المرأة غير المحارم ، عليها أن ترتدي ثياباً ساترة لا تكون رقيقة بحث تشف ما تحتها ولا تكون ضيقة تظهر معالم وتقاطيع جسم المرأة فذلك أدعي لتجنب الفتنة والإغراء ، استجابة لقول الله تعالي : ” قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكي لهم ، إن الله خبير بما يصنعون * وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها ، وليضربن بخمرهن على جيوبهن ، ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخوانهن أو بني إخوانهن أو بني أخواتهن أو نسائهن أو ما ملكت إيمانهن أو التابعين غير أولي الإربه من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورة النساء ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهم وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون * [ سورة النور : الآية 30 ـ 31 ] .

17 ـ يقصد بالعورة الأقسام من المرأة والرجل التي يطلب الإسلام سترهما عفة وحياء وعورة الرجل من السرة إلى الركبة ، أما عورة المرأة فهو جميع بدنها ما عدا الوجه واليدين .

ولا يجوز للرجل أن يبدي عورته لأحد إلا لزوجته والعكس بالعكس . وبالإضافة إلى ذلك لا يجوز للمرأة أن تكشف اي جزء من بدنها من الصدر إلى الركبة لأحد حتى لمحارمها كأبيها وإخوتها وأبنائها وعمومها وأخوالها وأبناء إخوتها أو أخواتها …. إلخ . ولكنها تستطيع كشف رأسها أو ذراعيها أمام جميع من ذكرنا من المحارم إذا رغبت بذلك . وعلاوة على ذلك لا يجوز للمرأة أن تكشف أي جزء من بدنها ما بين السرة والركبة أمام المرأة المسلمة ، ولا يجوز لها أن تكشف أي قسم من عورتها أمام المرأة غير المسلمة .

18 ـ الخلاعية والإباحية محرمة في الإسلام ، وكذلك عرض كل ما يخدش الحياء من صور عارية وصور العمليات الجنسية وكل ما يمت إلى ذلك بصلة .

19 ـ العائلة ركن أساسي في المجتمع الإسلامي ، والعلاقات بين الجنسين التي تضبطها قواعد الشريعة الإسلامية تهدف إلى حماية المجتمع من إشاعة الفاحشة بين الأفراد كالزنا واللواط وما شابه . وكما ذكرنا فإن على الرجل والمرأة أن يتصفا بالحشمة والحياء . ولا يشجع الإسلام على الاختلاط الحر بين الجنسين وذلك للوقاية من الوقوع فى المخالفات الشرعية .

20 ـ العلاقات الجنوسية (الشذوذ):
يحرم الإسلام العلاقات الجنوسية بين الرجلين أو بين الإمرأتين ويعتبر ذلك من الكبائر . وفى المجتمع الإسلامي يعاقب مرتكبو هذه الفاحشة عقاباً شديداً .

يقول الله تعالي : ” ولوطا إذا قال لقومه أتاتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين * إنكم لتاتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون * ” [ سورة الأعراف : الآية 80 ـ 81 ] .

ويقول تعالي : ” أتاتون الذكر أن من العالمين * وتذرون ما خلق لكم ربكم من أزواجكم بل أنتم قوم عادون * ” [ سورة الشعراء : الآية 161 ـ 162 ] .

 

قاعدة في العلاقات الزوجية 

 

فيديو : عن قاعدة في العلاقات الزوجية مع دكتور طارق الحبيب

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها كتير من الرجال بيدمن الافلام الجنسية ودة لية اثر سلبى على ق…