Home الصحة الجنسية للزوج أمور يرتعب منها الرجل خلال الجماع

أمور يرتعب منها الرجل خلال الجماع

2 second read
0
0
95

دايما نحكى ان البنات المقبلة على الزواج بتخاف من ليلة الدخلة بس

يا ترى فكرنا فى الراجل فى امور كل راجل بيخاف منها فى الجماع مع

زوجتة موقعنا ازواج وزوجات حيعرفنا عليها

امور يخاف منها الرجال

 

الرجل… ضحية أخرى للخوف عند الجماع!

ما هي مخاوف الرجل أثناء الجماع؟

ليست المرأة الضحية الوحيدة للخوف أثناء الجماع، فللرجال مخاوف أيضاً تشعرهم بالقلق والتوتر في الفراش ما يمكن أن يؤثّر سلباً على العلاقة الحميمة.

إنّ مخاوف الرجال المتعلقة بأدائهم الجنسي، وضعية العلاقة الحميمة، فترة القذف، والنشوة المرضية للزوجة غالباً ما تنتهي بتدمير الشغف الذي يجمع الزوجين وحتّى أنّها تمنعهم من الاستمتاع هم أنفسهم بالعلاقة.

اسمحوا لنا أن نلقي الضوء على أسباب هذه المخاوف:

– الخوف من عدم إرضاء رغبة الزوجة:

قد يربط العديد من الرجال حجم القضيب بدرجة إرضاء رغبة الزوجة الجنسية إلّا أنّ هذا الأمر غير صحيح؛ ويرى الأطباء أنّه كلّما فكّر الرجل في هذا الأمر تراجع أداؤه الجنسي.

– الخوف من سرعة القذف:

صحيح أنّ الرجل يبذل كل الجهد لإرضاء زوجته إلّا أنّه قد يبقى قلقاً بشأن فترة القذف. ويزيد هذا الخوف عند الرجال الذين يعانون من سرعة القذف ما يؤدي في نهاية المطاف إلى إفساد العلاقة. الجدير ذكره، أنّه من وجهة نظر الطب، إذا كان الرجل قادراً على الاستمرار في القذف لمدة دقيقة واحدة على الأقل فهو لا يعاني من مشكلة سرعة القذف، وهذا ما لا يعرفه العديد من الرجال وتؤدي عندها معلوماتهم الخاطئة إلى زيادة القلق ما يؤثّر سلباً على أدائهم.

– الخوف من ألّا تصبح الزوجة حاملاً:

على الرغم من أنّه من غير الضروري أن يكون هدف كل علاقة الحمل إلّا أنّ بعض الرجال يحملون مخاوف العجز الجنسي في عقولهم. وهذا القلق المستمر من عدم حصول الحمل يضع وصمة عار عند الرجال ما يؤثر سلبا على أدائهم الجنسي.

– الخوف من نقص الخبرة:

عادة ما يقارن الرجال أداءهم الجنسي بذاك الذي يشاهدونه في الأفلام ما يجعلهم يقلقون بسبب الخبرة التي تنقصهم لإتمام العلاقة الحميمة بشكل مُرضٍ للزوجة. ولكن يجب أن يفهم الرجال أنّ أداءهم في السرير لا علاقة له بالخبرة، إذ هذه العلاقة هي اتّصال مع الزوجة نتيجة الحب والشغف ولا تحتاج لأيّ إلهام أو تعلّم من الأفلام.

 

 

 أمور يرتعب منها الرجل خلال الجماع!

إكتشفي ما هي الأمور التي يرتعب منها زوجكِ خلال الجماع والتي قد تؤثرّ بشكل كبير على نجاح علاقتكما الحميمة!

قد تظنّين أنّ العلاقة الزوجيّة الحميمة تسبّب الخوف والتوتّر لكِ فقط، ولكن ما تجهلينه هو أنّ لزوجكِ أيضاً مخاوف وهواجس كبيرة قد تقلق راحته وتعكّر عليه سلاسة الجماع! فبهدف مساعدته على تخطيّها، إكتشفي أبرزها وربّما أغربها:

 

– هل زوجتي تصطنع اللذة:

لا شكّ أنّكِ تدركين جيّداً نزعة الرجل إلى ربط رجوليته بقدرته على إمتاع زوجته، لذلك، ليس من المستغرب على الإطلاق أن يعيش في هاجس كذب زوجته وتمثيلها لشعورها باللذة، فهو يرتعب من فكرة أن يكون فعلياً فاشلاً في العلاقة الحميمة وفي إتمام التواصل الجسدي مع زوجته. لا تخجلي من التعبير له في هذا السياق وطمأنته أنّ مخاوفه هي مجرّد أوهام!

– التشنجات العضليّة والفشل الجسدي:

لنواجه الأمر، الرجال ليسوا جميعم رياضيّين من الطراز الأوّل! لذلك، هناك إحتمال كبير أن يصابوا بشدّ عضلي أو أن يفشلوا في تجربة بعض الوضعيات التي تتطلبّ جهداً جسدياً. خذي الأمر بحسّ من الدعابة وخفّفي عنه التوتّر بتبسيط الأمور والتشديد على أنّها طبيعيّة وتحدث مع الجميع!

– مظهره الخارجي:

لست الوحيدة التي تقلق من مظهرها وهيئة جسدها في الجماع، إذ إن بعض الرجال يرتعبون من أن يكون شكلهم منفرّاً أو حتّى سخيفاً، خصوصاً وأنّ العلاقة الحميمة قد تتسبّب لهم بالتعرّق، الإحمرار والتعب. لذلك، أثني على مظهر زوجكِ وأشعريه بالأمان والثقة بالنفس من هذه الناحية، كي يكون مرتاحاً أكثر ويتخّطى القلق والخجل!

– شعوركِ بالملل:

خصوصاً وإن دخلتما في مرحلة الروتين الزوجي، أو حتّى إن كان يعاني من مشكلة تأخّر القذف، يقلق الزوج بشكل كبير من أن يُشعر زوجته بالملل خلال الجماع، فيتأرجح بين رغبته بتجربة أمور جديدة وبين خوفه من الفشل الذريع خلال تجربة ذلك.

– هل ستصل زوجتي للنشوة:

عندما يبذل جميع قدراته الجسديّة، يعيش الزوج في حالة من القلق ألّا يستطيع إيصال زوجته إلى النشوة، لذلك فإن شعرت أن زوجكِ متوتّر من الأمر حتّى بات هاجساً يمنعه من الإستمتاع، صارحيه بالأمور التي تساعدكِ على تحقيق ذلك.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها كتير من الرجال بيدمن الافلام الجنسية ودة لية اثر سلبى على ق…