Home المقبلين على الزواج الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام

الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام

0 second read
0
0
71
الرغبة الجنسية إلى من تشير

الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام ياترى مين السبب فى تراجع الرغبة الجنسية للزوجين

موقعنا ازواج وزوجات حيعرفنا مين ممكن يكون السبب

الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام

الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام

من المشاكل التي قد تكون عقبة في طريق الحياة الزوجية بشكل عام والعلاقة الحميمة بشكل خاص هي

تراجع الرغبة الجنسية. في حالة كهذه، قد يعتقد أحد الزوجين أنّ المشكلة تكمن في انخفاض نسبة الحب

التي يكنّها له الطرف الآخر إلّا أنّ نظرة الطب تختلف تماماً.

أولاً، لا بدّ من أن نتطرّق إلى المشاكل الجسدية. ماذا نعني بذلك؟ من أكثر الشكاوى التي يتلقّاها الأطباء

في هذا الخصوص يتمحور حول الألم الذي يحصل أثناء الجماع. إذ زيادة الألم عند المرأة أثناء الجماع سيؤدّي

إلى خفض رغبتها بحصول العلاقة الحميمة؛ فما من أحد يرغب بالشعور بالانزعاج في حالة من المفترض

أن تشعر بالسعادة والراحة! ومن الأسباب الأكثر شيوعاً للألم أثناء الجماع جفاف المهبل وضموره نتيجة

لجفافه. ومن هنا ضرورة استشارة الطبيب الذي سيعطي السيدة العلاج المناسب للمشكلة التي

تعاني منها.

الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام

ثانياً، من الممكن أن تلقي اللوم على الأدوية! فمن شأن بعض الأدوية كأدوية منع الحمل، العقاقير المضادة

للإكتئاب، وأدوية الغدة الدرقية أن تؤثّر على الرغبة الجنسية. كما يمكن أن تتسبّب أدوية خفض ضغط

الدم عند الرجال في تراجع رغبتهم الجنسية وعندها يكمن الحلّ بالطلب من الطبيب وصف دواء آخر.

ثالثاً، هل يعود سبب هذه المشكلة إلى علاقتكما؟ نعم فهذا ممكن! قد يواجه الزوجان بعد مرور سنوات

على زواجهما الروتين الذي يحصل بعد احتلال العمل، الأطفال، الأمراض والتوتر المراتب الأولى في

حياتهما. فبحسب بعض الأطبّاء يعود تراجع الرغبة الجنسية إلى الأفكار التي تشغل بال الزوجين طوال الوقت.

ما من مشكلة دون حلّ لذا على الزوجين البدء بمشاركة مشاكلهما للتخلص من التوتر الذي قد يشكّل خطراً

على حياتهما الزوجية، بالإضافة إلى تنظيم الوقت لتعود العلاقة الحميمة إلى لائحة الأولويات. قد يستغرق

التغيير وقتاً إلّا أنّ الأمر يستحقّ عناء المحاولة!

الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام

الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام

هل تعلمين أنّه بعد قراءة هذا المقال ستحصلين على إثبات عن إمكانية إرضاء الرغبة الجنسية والوصول

إلى النشوة بشكل أفضل من ذي قبل؟

إنّ النشوة التي يصل إليها الزوجان تستند إلى عدة عوامل منها اكتشاف كيفية تمرين عضلات منطقة

الأعضاء الجنسية وتعلّم تناول الأطعمة التي تساعد في الوصول إلى النشوة، زيادة الرغبة الجنسية،

والتعزيز من صلابة الانتصاب. كيف يحصل الزوجان على كلّ ما سبق وذكرناه؟ الأمر سهل وإليك التفاصيل:

– تمارين “كيغيل”: تقضي هذه التمارين بضمّ (شدّ) وإرخاء العضلات التي تشكّل قاع الحوض. وهي تمارين

تساعد في تقوية عضلات الحوض وجعل الجنس أكثر متعة. كما تعطيك عضلات قاع الحوض القدرة على

سيطرة أفضل على النشوة الجنسية تتراوح ما بين نشوة خفيفة وقوية.

الرغبة الجنسية إلى من تشير أصابع الاتهام

– الأرجينين: بحسب بعض الكتب والدراسات تعدّ الأحماض الأمينية سرّاً من أسرار العلاقة الحميمة المميّزة.

أين يمكنك إيجاد الأرجينين (حمض أميني)؟ من مصادره العديدة: الحبوب الكاملة، الشوفان، جوز الهند،

الأعشاب البحرية، البذور، الحمص، البطيخ، العدس، والسبانخ… يساعد هذا الحمض الأميني على إنتاج

أكسيد النتريك، الذي يزيد من تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم والمنطقة التناسلية.

– الأوميغا 3: يساعد الأوميغا 3 الجهاز العصبي على العمل بشكل أفضل ما يؤدي إلى الشعور بمتعة

أكثر أثناء الجماع. ويمكنك أن تحصلي على الأوميغا 3 من خلال تناول الأسماك والمكسرات النيئة.

– السيروتونين: إنّه من الهرمونات التي تبقي الفرد نشيطاً ومتيقّظاً وتساعده في السيطرة على التوتر. إلّا أنّ

زيادة معدلات هذا الهرمون في الجسم يخفّض الرغبة. إذاً كيف تحافظين على معدّله الصحي؟ الحل هو

بتجنّب القهوة والمشروبات الغازية وبتناول غذاء متوازن من الكربوهيدرات والبروتين الصحي مثل تناول

البطاطا والعدس.

– الدوبامين: هرمون الراحة الجنسية! والخبر السار لكل محبّي الشوكولا؛ إذ انّ تناوله يرتبط بإطلاق الدوبامين.

هذا ما أظهرته إحدى الدراسات التي توصّلت إلى أنّ الذين تناولوا قطعة شوكولا صغيرة يومياً لمسوا رغبة

جنسية أفضل من أولئك الذين لم يتناولوه.

 

 اعداد / أمل رجب 
 
 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها كتير من الرجال بيدمن الافلام الجنسية ودة لية اثر سلبى على ق…