Home الصحة الجنسية للزوجة ماهى المشاكل الجنسية عند المرأة

ماهى المشاكل الجنسية عند المرأة

0
0
102

ماهى المشاكل الجنسية عند المرأة كتير من السيدات بتعانى من عدم

المتعة مع الزوج بسبب وجود مشاكل لديها وهى لا تدركها موقعنا ازواج وزوجات

حيعرض اهم هذة المشاكل

ماهى المشاكل الجنسية عند المرأة

المشاكل الجنسية لدى المراءة

تشتكي كثير من النساء من عدم شعورهن بالرغبة في العلاقة الحميمة مع أزواجهن في سن الثلاثين

وحتى الأربعين ، كما أن الرغبة عند السيدات تختلف عن الرغبة عند الرجال ؛ لذلك تكون العلاقة الجنسية

لهن ليست بالبسيطة.

وهناك خمسة أسباب تعتبر المتحكم الأساسي في العلاقة الجنسية بين الزوجين :

السبب الاول:

الظن الخاطئ بأن “الهرمونات” الموجودة في حبوب منع الحمل تزيد الرغبة الجنسية ، والحقيقة أنها تساهم

في تقليل الرغبة الجنسية، إلا أن تأثيرها لا يكون في تساوٍ مع السيدات جميعهن، فقد تكون السبب

في زيادة الرغبة عند سيدات أخريات.

السبب الثاني :

هو تناول بعض الأدوية المضادة للاكتئاب، التي لا تساعد في تحسين رغبة المرأة الجنسية، فمن ضمن

الأعراض الجانبية أن أدوية الاكتئاب تقلل الرغبة الجنسية بنسبة 58% من الحالات، إلا أن هناك أنواعا

أخرى من مضادات الاكتئاب تخطت هذه المشكلة، وتزيد الرغبة لدى السيدات.

السبب الثالث

وتزداد رغبة المرأة الجنسية كلما كانت سعيدة في حياتها الزوجية، وهذا هو السبب الثالث المتحكم في

علاقتها، فعندما تشعر بالاستقرار والطمأنينة تترجم هذه المشاعر إلى رغبة جنسية قوية، وخاصة أن

الرغبة الجنسية عند المرأة تبدأ في رأسها، فإذا لم تشعر بالتواصل مع شريك حياتها لن يمكنها الشعور

تجاهه بالرغبة الجنسية.

السبب الرابع :

سبب متحكم في الرغبة الجنسية وهو حالة المرأة النفسية، فإذا زاد القلق والتوتر عند المرأة، فإن

حالتها النفسية تقلل من رغبتها بشكل كبير، بعكس الرجل الذي يمارس العلاقة الزوجية لتفريغ الطاقة

السلبية لديه، على الرغم من أن المرأة لو مارست العلاقة الزوجية، فإنها ستقلل التوتر لديها وترفع

من هرمون السعادة.

الخامس والأخير :

وهو من أهم الأسباب المتحكمة في الرغبة الجنسية شعور المرأة بألم أثناء ممارسة العلاقة الزوجية؛

لأن شعورها بالألم يجعلها لا تقبل بممارستها مرة أخرى، وذلك بسبب انخفاض معدل هرمون

“الأستروجين” الذي يسبب جفافا في جدار المهبل.

ماهى المشاكل الجنسية عند المرأة

ماهى المشاكل الجنسية عند المرأة

مشاكل بلوغ هزة الجماع والألم أثناء ممارسة الجنس.

تعاني العديد من النساء من مشاكل مع الجنس في مرحلة ما في حياتهن. سنتعرف هنا على بعض أشكال

الخلل الوظيفي الجنسي للإناث، والمشورة بشأن مكان الحصول على المساعدة إذا كان الخلل

الوظيفي الجنسي الأنثوي يؤثر عليكِ.

تؤثر المشاكل الجنسية وفقاً لجمعية المشورة الجنسية على حوالي 50? من النساء، وتصبح أكثر شيوعاً

كلما تقدمت النساء في السن. ويمكن أن يشمل الضعف فقدان الرغبة، فقدان الشهوة، مشاكل مع

النشوة والألم أثناء ممارسة الجنس.

لتحديد الأسباب الكامنة وراء العجز الجنسي، يجب أخذ العوامل المادية والنفسية بعين الاعتبار،

بما في ذلك علاقة المرأة مع شريكها.

فقدان الرغبة

يؤثر فقدان الرغبة، أو عدم وجود الدافع الجنسي، على بعض النساء في أوقات معينة من الحياة

(مثل الحمل أو أوقات الشدة). ولكن تعاني البعض منهن من ذلك في كل الأوقات.

يمكن أن ينتج عدم وجود الدافع الجنسي عن مجموعة من الأسباب الجسدية أو النفسية، بما في

ذلك مرض السكري، الاكتئاب، مشاكل العلاقة، اضطرابات الهرمونات، الإفراط في شرب الخمر، تعاطي

المخدرات، التعب، ووجود تجربة جنسية مؤلمة سابقة.

ماهى المشاكل الجنسية عند المرأة

يمكن أن ينخفض الدافع الجنسي أيضاً إذا انخفضت مستويات هرمون التستوستيرون الطبيعية لدى

لمرأة. ويتم إنتاج هرمون التستوستيرون في المبيض والغدد الكظرية، وبالتالي يمكن لمستوياته

أن تنخفض إذا تم استئصالها أو لم تكن تعمل بشكل صحيح.

مشاكل النشوة

يمكن تقسيمها إلى نوعين: الأساسية (عندما لاتحظى المرأة بالنشوة أبداً) والثانوية (إذا حظيت بالنشوة

في الماضي لكنها لا تحظى بها الآن). لا تحتاج بعض النساء إلى النشوة لتستمتع بالجنس، ولكن عدم

القدرة على الوصول إلى النشوة الجنسية يمكن أن يكون مشكلة بالنسبة لبعض النساء وشركائهن.

يمكن للأسباب التي تؤدي لعدم حصول المرأة على النشوة أن تشمل الخوف أو النقص في المعرفة

الجنسية، عدم القدرة على ‘الاندماج’، عدم الحصول على ما يكفي من التحفيز الفعال، مشاكل في

العلاقة، اضطرابات المزاج (مثل الاكتئاب)، وتجربة جنسية مؤلمة سابقة. يجري البحث في بعض الظروف

الطبية التي تؤثر على التزويد الدموي والعصبي إلى البظر لمعرفة ما إذا كان هذا يؤثر على النشوة الجنسية.

يمكن أن يساعد العلاج النفسي في التغلب على مشاكل النشوة عند المرأة. ويتضمن استكشاف

مشاعرها فيما يتعلق بالجنس، وعلاقتها بنفسها.

الألم

إن الألم أثناء ممارسة الجنس (ويسمى أيضاً عسر الجماع) أمر شائع بعد سن اليأس مع انخفاض مستويات

هرمون الاستروجين وجفاف المهبل. يمكن لهذا أن يؤثر على رغبة المرأة بممارسة الجنس، ولكن هناك

مراهم يمكن أن تساعد. إسألي طبيبك أو الصيدلي.

ماهى المشاكل الجنسية عند المرأة

التشنج المهبلي هو انتقال تشنج العضلات في المهبل أو حوله إلى الحوض، مما يجعل الجماع مؤلماً أو

مستحيلاً. يمكن أن يكون مزعجاً ومؤلماً جداً. يمكن أن يحدث تشنج المهبل إذا مارست المرأة الجنس

بشكل “خاطئ” أو تألمت خلاله، إذا كانت قد عانت من الصدمة المهبلية (الولادة، بضع الفرج)، مشاكل

في العلاقة، الخوف من الحمل، أو الحالات المؤلمة للمهبل والمنطقة المحيطة به.

يمكن علاج التشنج المهبلي غالباً بنجاح، من خلال التركيز على التثقيف الجنسي، وتقديم المشورة

واستخدام الموسعات المهبلية. الموسعات المهبلية هي أشكال اسطوانية يتم إدراجها في المهبل.

حيث تستخدم المرأة أحجام أكبر بشكل تدريجي حتى يمكن إدراج أكبر حجم بشكل مريح.

الحصول على المساعدة

لتحديد سبب العجز الجنسي، سيسألكِ الطبيب أو المعالج عن تاريخكِ الطبي، الجنسي، والتاريخ

الاجتماعي. يمكن لطبيبك اجراء اختبارات لكامل حالتك الطبية الكامنة.

إذا كانت مشكلتك تتعلق بنقص الهرمونات (مثل هرمون تستوستيرون أو الاستروجين)، يمكن العلاج باالمتممات الهرمونية (HRT).

قد يخفف علاج الحالات الأخرى مثل مرض السكري أو الاكتئاب أيضاً من أعراض العجز الجنسي.

يمكن للعلاج الجنسي أن يساعد في كثير من حالات العجز الجنسي. تحدثي مع شريك حياتكِ عن

مشكلتك، وقوما بزيارة المعالج معاً إذا استطعتما. لا تشعري بالحرج. يعاني كثير من

الأشخاص من العجز الجنسي، وهناك طرق للحصول على مساعدة.

 

اعداد / أمل رجب

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها كتير من الرجال بيدمن الافلام الجنسية ودة لية اثر سلبى على ق…