Home استشارات رحلة الحيوان المنوي حتى يحدث الحمل

رحلة الحيوان المنوي حتى يحدث الحمل

17 second read
0
0
132
رحلة الحيوان المنوي

رحلة الحيوان المنوي كتير من الناس متعرفش اعجاز الله سبحانة وتعالى فى خلق الجنين

موقعنا ازواج وزوجات حيعرفنا على رحلة الحيوان المنوي

حتى حدوث الحمل

رحلة الحيوان المنوي حتى يحدث الحمل

رحلة الحيوان المنوي حتى يحدث الحمل

قال تعالى في كتابه العزيز :

(لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاء يَهَبُ لِمَنْ يَشَاء إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاء الذُّكُورَ أَوْ يُزَوِّجُهُمْ

ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا وَيَجْعَلُ مَن يَشَاء عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ)

رحلة الحيوان المنوي تحت الميكرسكوب الإلكترونى
أعظم رحلة فى الكون ليست رحلة أبوللو إلى القمر أو رحلة كولومبوس إلى أميركا أو رحلة إبن

بطوطه حول العالم، ولكنها فى رأيي رحلة الحيوان المنوي إلى البويضة، سبحان الله هذه أعظم

الرحلات وأكثرها تعقيدا و إثارة، وبصور الميكرسكوب الإلكترونى:

1- هذه هى أولى لحظات الإخصاب، أول احتضان للحيوان المنوى من البويضة، عندما يدق برأسه

المدهش جدار البويضة فتفك الشفرة وتبدأ رحلة تكوين الجنين.

2- هذه هي المقابلة المعجزة داخل قناة فالوب، هناك بويضة تنطلق كل شهر من أحد المبيضين،

في أثناء الرحلة داخل قناة فالوب التي تملك داخلها أهداباً تساعد في التحريك، هناك يقابلها

العريس المنتظر، الحيوان المنوى، التبويض يحدث تقريباً أسبوعين بعد أول يوم في الدورة الشهرية.

رحلة الحيوان المنوي حتى يحدث الحمل

3- الرجل يقذف فى الرحم من 40 إلى 150 مليون حيوان منوى فى المتوسط ، هناك أكثر وهناك أقل،

في رحلة تخصيب البويضة داخل قناة فالوب، تتفاوت السرعات فهناك الحيوان المنوى الأسرع يصل

في حوالى نصف ساعة، وهناك من يستغرق يومين أو أكثر، متوسط عمر الحيوان المنوي من 48

ساعة إلى 72 ساعة، عدة مئات فقط يحيطون بالبويضة من ضمن هذه الملايين، يسقط الملايين

في الطريق نتيجة حواجز وموانع الجهاز التناسلي الأنثوى.

4- لحظة الإخصاب المعجزة المدهشة، هذه اللحظة ليست فلاشاً وإنما 24 ساعة، بعدها تحدث

تغيرات على سطح البويضة تجعل إختراقها مرة ثانية بحيوان منوى آخر عملية مستحيلة، وبعدها

إنتهى وتحدد ماكياج البويضة وملامحها الذي وضعته فرشاة الحيوان المنوى بما فيها جنس الجنين.

5- البويضة المخصبة تبدأ في ألإنقسام إلى عدة خلايا متضاعفة، تترك قناة فالوب إلى الرحم بعد

ثلاثة أو أربعة أيام من الإخصاب، في أحيان نادرة تظل البويضة المخصبة والمنقسمة في قناة فالوب

لا تغادرها وهذا هو الحمل خارج الرحم الذي من الممكن أن يكون في منتهى الخطورة على حياة الأم.

رحلة الحيوان المنوي حتى يحدث الحمل

6- البويضة المخصبة التي إنقسمت تغرس نفسها فى جدار الرحم IMPLANTATION،

وتظل تنقسم وهي في هذه الحالة من الإنغراس.

7- (Human chorionic gonadotropin (hCG هورمون يظهر في الدم بعد أسبوع مسؤولة عنه الخلايا

التي ستصبح مشيمة، ولكن لكي نحدده فى بول المرأة الحامل لا بد أن يرتفع إلى نسب كبيرة

لا تظهر إلا بعد ثلاثة أو أربعة أسابيع.

8-  بعد الإنغراس فى جدار الرحم تتحول بعض الخلايا إلى مشيمة والبعض إلى جنين، بعد ثلاثة

أسابيع يبدأ المخ والنخاع الشوكى والقلب وأعضاء أخرى في التكون، يبدأ القلب في النبض بعد

خمسة أسابيع، وفي الأسبوع السابع يبدأ الحبل السري في التكون، في الأسبوع الثامن

إسم EMBRYO سيطلق عليه FOETUS طوله نصف بوصة، وإكتمال نموه يأخذ أربعين أسبوعاً.
سبحان الخالق المنظم

الإخصاب والتلقيح..رحلة شاقة ولكن……

رحلة الحيوان المنوي حتى يحدث الحمل

عند إلتقاء الزوجين في حالة الجماع يقذف الذكر حيواناته المنوية داخل مهبل الأنثى ويقدر عدد هذه

الحيوانات المنوية بحوالي 120 -200 مليون حيوان منوي في القذف الواحد عندها تبدأ رحلة الحيوانات

المنوية من المهبل الى داخل الرحم بمساعدة السوائل والإفرازات الموجودة في مهبل المرأة وهذه

السوائل تقوم بتصنيف وفرز الحيوانات المنوية حيث تساعد في إكتمال نموها (capacitation) وهذه

الإفرازات تسمح بمرور السليمة جيدة الحركة القادره على تلقيح البويضة وتمنع باقي الحيوانات المنوية

من المرور الى داخل الرحم. وللحيوان المنوي ذيل يساعده في الحركة داخل الرحم حيث يتوجه بإتجاه

البويضة في طريقها قادمه من المبيض بإتجاه الرحم بعد عملية النضوج والإباضة وتكون مستعدة

للقاء التاريخي الذي تتجلى فيه قدرة الله خالق السموات والأرض وما فيهن..

إن تلقيح البويضة يتم من قبل حيوان منوي واحد الأقوى والأجدر يتم من خلال إختراق الجزء الأمامي

(رأس الحيوان المنوي) لجدار البويضة والوصول إلى داخلها وهي عملية صعبة وشاقة ومعقدة تدخل

فيها مركبات معقدة ومستقبلات receptors تساعد على هذا الإختراق وتمنع إختراق حيوانات منوية

أخرى إلى داخل البويضة.

رحلة الحيوان المنوي حتى يحدث الحمل

إن الحيوان المنوي يستطيع أن يحافظ على خواص التخصيب والقدرة على تلقيح البويضة لمدة قد

تستمر 2-3 أيام من لحظة الجماع والقذف داخل المهبل.. أما البويضة تكون قادره على التخصيب

والتلقيح من قبل الحيوان لفترة محدودة لا تتعدى 12 ساعة من لحظة التبويض في مبيض المرأة.

وما أن يدخل الحيوان المنوي داخل البويضة حتى تبدأ عملية الإنقسامات وتكوين خلايا المخلوق

الجديد بعملية تسمى conjugation ويتكون الزيجوت ومن هذه اللحظة وحسب الكروموسومات

يتحدد جنس المخلوق الجديد ذكر أم أنثى وبعد حوالي 12 -36 ساعة من التلقيح والإنقسامات

ينتج أول خليتين من المخلوق الجديد (الإنسان) وبعد 40 – 48 ساعة يصبح عدد الخلايا أربعة ومن

48 – 62 ساعة يتضاعف إلى ثمانية خلايا.وبعد 60 – 72 ساعة
(اليوم الثالث من لحظة التلقيح ) يصبح 32 خلية وتسمي هذه الخلايا morula التوتية وسميت

بذلك لأن شكلها تشبه ثمرة التوت وفي اليوم الرابع من التلقيح يكون هذا الجسم قد إستقر

في تجويف الرحم وإلتصق بجدار الرحم implantation ومن هذه اللحظة نستطيع القول

أنه قد بدأ الحمل..
يبدأ الحمل بمراحله وتفاصيلة على مدى الأيام والشهور ويتكون الجنين ويكتمل نموه ويولد إنسان

جديد ليواجه ما واجه ابواه من قبل وتستمر وراثة الإنسان للأرض لحكمة إلاهية تتجلى

قدرتة في خلقه سبحانه وتعالى..

 

اعداد / أمل رجب

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها كتير من الرجال بيدمن الافلام الجنسية ودة لية اثر سلبى على ق…