Home استشارات تأثير السمنة على العلاقة الجنسية

تأثير السمنة على العلاقة الجنسية

0
0
403
11

تأثير السمنة على العلاقة الجنسية يعاني بعض المتزوجين من الزيادة في الوزن

بعد الزواج، فماذا لو زاد وزنك قليلا بعد الزواج،

وماذا لو زاد وزنك كثيرا، هل سيشكل هذا عبئا على حياتك الجنسية في الحقيقة، يبدو أنه

يشكل عبئا كبيرا بالفعل، فالعديد من الأزواج يشكون من عدم القدرة على إتمام عملية الجماع

أو عدم الرغبة في العلاقة الجنسية مع زوجاتهم اللواتي كبرن معهم وبعد حياة حافلة من

العطاء موقعنا ازواج وزوجات حيعرفنا على تأثير السمنة على العلاقة الجنسية

تأثير السمنة على العلاقة الجنسية

تاثير السمنه على الصحة الجنسية

ينظر الرجل خارج نافذة الزواج ويبحث عن فتيات أصغر سنا، وأدق خصورا. ولكن ما الذي يدفع الرجل

إلى التصرف بهذه الطريقة مع زوجته التي يمكن أن يكون قد أمضى العديد من سنوات عمره معها،

وهل يقتل الوزن الزائد الحب في فراش الزوجية؟

قبل أن نتهم الرجل بأنه أناني أو يبحث عن متعته فقط، دعونا نعرف السبب الحقيقي الذي يجعل الرجل

يبتعد عن زوجته البدينة. في عمر معين يفقد الرجل القدرة على تحقيق الانتصاب الذهني، وهو

انتصاب يحدث بدون أي تحفيز جسدي، بكلمة أخرى، كل رجل يجب أن يفكر في شيء جنسي أو يرى

صورة بصرية جنسية حتى يحقق الانتصاب النفسي أولا، قبل البدء في الجماع. ولكن مع التقدم في

العمر يفقد الرجل هذه القدرة تدريجيا، فإذا شعرت أن زوجك أصبح متململا من العملية الجنسية فقد

يعني هذا أنه بلغ هذه المرحلة، وهو بحاجة إلى المزيد من التحفيز البصري لتحقيق الانتصاب الذهني.

لذا فأن رؤية جسد عار مألوف قد يصبح أمرا غير كاف بالنسبة لعقله لجعله يحقق الانتصاب الذي يرغب به. وهذا ليس خطأه بل هو أحد أعراض التقدم في السن، وهو أمر يحدث لكلّ الرجال تقريبا.
ولكنه معظم الرجال لا يعرفون ذلك ويلقون باللوم على زوجاتهن. ولكن هذا لا يعني بأن الحل غير متوفر،

بل موجود ويمكنكما العمل معا على استعادة الحيوية والرغبة الجنسية لديكما، وهو العمل على تحقيق

الانتصاب بالتحفيز الطبيعي. ولكن قبل ذلك يجب أن يعرف الرجل بأنه قد وصل إلى هذه المرحلة،

وبأنه بحاجة إلى زوجته لتساعده على تجاوز هذه الأزمة دون الشعور بأنه مصاب بأي عطل جنسي

أو دون الوصول إلى الخيانة الزوجية. ونصيحتنا بأن تكونا متآلفان متحابان خصوصا في فراش الزوجية،

والعمل معا على تحقيق رغبات بعضكما الجنسية دون المساس بالمشاعر الشخصية وتأنيب الأخر

على أي سبب، هناك أزواج بدناء يتمتعون بحياة جنسية رائعة.

تأثير السمنة على العلاقة الجنسية

تأثير السمنة على العلاقة الجنسية

كثيرا ما نلاحظ أن المتزوجين يبدءون باكتساب وزن زائد وعدم السيطرة على الشهية، وطبيعة النظام

اليومي من تكاسل في الحركة، وعدم ممارسة النشاطات الرياضية كالمشي والتمارين المنتظمة

وذلك بحجة الإرهاق والتعب الناتج عن العناية بمتطلبات الأسرة ورعاية الأولاد. ومما لا شك فيه أن

مشاركة الأولاد في كل وجبة تقدم لهم، والتخلص من الفائض بعد أن ينتهوا من الطعام بالتهامه حرصا عليه،

والشعور بالذنب إذا تم التخلص منه في سلة المهملات، وهذا ما يحصل بالتحديد مع الأم أكثر من الأب.
وإذا لم يتنبه الزوجان لهذا الخطر، ولم يضعا حدا لزيادة الوزن فحتما سيؤثر هذا على العلاقة الزوجية

الحميمة بينهما لما للوزن الزائد من تأثير واضح في سير العلاقة بشكل صحيح. بالنسبة للزوج تؤثر

البدانة الزائدة بحسب رأي الأطباء على الأوعية الدموية داخل العضو الذكري حيث يتم انسدادها وهذا

يعطل بشكل واضح عملية الانتصاب. وبالنسبة للزوجة تؤدي البدانة إلى زيادة إفراز الهرمون الذكري

وذلك لتكون الشحوم الزائدة على المبيض مما يعطل عمله، وبهذا يحدث فقدان الرغبة لديها نتيجة

ارتفاع الهرمون المضاد. بالإضافة إلى أن البدانة تشعر كليهما بالخمول، ويتجه الاثنان إلى اتخاذ الطعام

كهواية لهما، وعدم امتلاك المظهر الجميل يؤثر في رغبة أحدهم في الآخر.
لا يمكن أن نعتبر هذه المشكلة مستعصية لأن الحلول دائما موجودة، ويمكن التوقف قليلا والرجوع

عن الاستمرار في هذا النمط من الحياة، وإليكما بعض النصائح التي يمكن البدء بها كنوع من الحل:

تأثير السمنة على العلاقة الجنسية

– اتبعا نظاما غذائيا تحت إشراف أخصائي للتغذية، وطبعا سينصحكما بممارسة بعض الرياضة في

البداية، وذلك لصرف أكبر قدر من السعرات الحرارية، وإذا كان أحد الزوجين بدينا فيجب على

الآخر تشجيعه ومساعدته في تخطي هذه المشكلة.

– من الناحية العاطفية، حاولا أن تقتنعا بأن حياتكما العاطفية لا زالت سليمة وأن الحب يجمع

قلبيكما تحت كل الظروف، فهذا الدعم المعنوي من الواحد للآخر يشجع على الاستقرار العاطفي

الذي يغذي حياتكما الجنسية.

– في حالة وجود أحد الزوجين بدينا، على الطرف الآخر أن لا يحرمه من الحب والعواطف لئلا ينتج

عن هذا الحرمان ردة فعل عكسية تؤدي إلى الاتجاه إلى مزيد من الطعام كنوع من التنفيس عن

الكبت العاطفي.
إن العلاقة الزوجية أعمق بكثير من المظهر الخارجي، ولكن إذا وجد ما يؤثر عليها بطريقة سلبية

على الزوجين أن يتعاونا على حل كل المشاكل، والصبر وعدم اليأس من أي أمر، فمع وجود المحبة

والرغبة في استمرار الزواج سعيدا تكون الحلول أسهل والعوائق صغيرة أمام الإصرار على نجاح

واستمرار العلاقة الزوجية.

 

اعداد / أمل رجب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها

ادمان الافلام الجنسية وتأثيرها كتير من الرجال بيدمن الافلام الجنسية ودة لية اثر سلبى على ق…